أخبار هامةميديا

بوتفليقة يُقر بنقائص في المنظومة القانونية للصحافة

 

أمر رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، الحكومة باستكمال المنظومة القانونية للصحافة، خاصة تلك المرتبطة بالضبط في مجالات الصحافة المكتوبة والسمعية البصرية.

وقال بوتفليقة في رسالة وجهها اليوم إلى الأسرة الإعلامية عشية الاحتفال باليوم الوطني للصحافة، “إنني عملت على تمكين الصحافة الوطنية من الأدوات القانونية الكفيلة بضمان الممارسة الحرة لنشاطها طبقا للقواعد والضوابط المهنية المعمول بها في المجتمعات الديمقراطية”.

ودعا بوتفليقة الصحافيين إلى “الانضمام إلى مسار الإصلاح الذي تم مباشرته خلال السنوات الأخيرة عن طريق الهيئات الممثلة لهم قانونا، أي سلطة ضبط الصحافة المكتوبة ومجلس أخلاقيات المهنة وآدابها”، كما أهاب بالنشارين تحمل مسؤولياتهم من حيث التكوين والاستثمار في مؤسساتهم ضمانا لديمومة التشغيل فيها.

وذكر بوتفليقة أيضا بأن ” التحديات الجديدة التي تواجه بلادنا، والتي ليست بمعزل عن التحديات التي تواجه العالم كله، تفرض على الصحافة الوطنية الإرتقاء بأدائها إلى التساوق مع الانشغالات الحقيقية للمواطن ومسايرة تحولات المجتمع في جميع مناحي الحياة”، وأكد أيضا أن الأسرة الإعلامية مطالبة بكسب رهان ” الحفاظ على استقرار الوطن”، لان الأخير “هو الشرط الأساسي في أي بلد كان لازدهار الحريات والتقدم والرفاهية لفائدة الجميع.”

وعاد رئيس الجمهورية في نفس الرسالة إلى الجائزة التي أقرها  للصحافي المحترف، حيث ستقام دورتها  الأولى  هذه السنة، وأكد أنها جاءت “للإسهام  في تمكين المهنيين في الصحافة من إبراز قدراتهم الإبداعية والتأسيس لثقافة المنافسة الشريفة بينهم.”

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى