سبق تك

“أوريدو” تختار الفنانة مليكة بلباي سفيرة للنوايا الحسنة

أعلنت مؤسسة الاتصالات “أوريدو” عن شراكة جديدة مع الفنانة الجزائرية القديرة مليكة بلباي، تتجسد من خلال عديد المشاريع، لاسيما عبر الحملة التحسيسية الوطنية للتشخيص المبكر لسرطان الثدي.

وجرى حفل تقديم السفيرة الجديدة لأوريدو الجزائر بحضور المدير العام للشركة، وذلك في فندق الماركير شرق الجزائر العاصمة.

وتم إطلاق إسم “حياة ” على الحملة التحسيسية الوطنية للتشخيص المبكر لسرطان الثدي والتي ستسمر طيلة الشهر الجاري المعروف عالميا بـ “أكتوبر الوردي”.

وقالت الفنانة الجزائرية مليكة بلباي خلال مراسم الحفل، إنها فخور بهذه الشراكة مع مؤسسة أوريدو، مضيفة: “يسرني المشاركة مع أوريدو في المشاريع الاجتماعية التي تعنى بالمرأة الجزائرية”.

وأضافت المتحدثة ذاتها: “أنا أيضا معنية بهذا المرض الذي يودي كل سنة بحياة الآلاف من النساء نظرا لعدم خضوعهن للتشخيص المبكر”، كما دعت في ذات الصدد الجزائريات إلى ضرورة الخضوع للكشف المبكر عن سرطان الثدي.

من جهته كشف المدير العام لأوريدو الجزائر، بسام آل إبراهيم، أن اختيار الممثلة مليكة بلباي كان لمواهبها الفنية العديدة والتزامها المجتمعي في قضايا المرأة، قائلا:” هذه الصفات التي جعلت منها شخصية محترمة ومتواضعة”.

وأشار بسام آل إبراهيم إلى أن الفنانة بلباي ستشارك في مشاريع أوريدو بإضفاء بصمتها ما سيعطي الحملة التحسيسية الوطنية لسرطان الثدي تأثيرا أكبر وإشعاعا أوسع.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى