منوعات

سوناطراك تتسلم جائزة استحقاق من منتدى البلدان المصدرة للغاز

تسلم الرئيس المدير العام لشركة سوناطراك رشيد حشيشي، اليوم، جائزة استحقاق منحها منتدى البلدان المصدرة للغاز لسوناطراك لمساهمتها الفعالة في مجال تطوير صناعة الغاز الطبيعي.

وجرت مراسم التسليم بعد اختتام أعمال الاجتماع الاستثنائي لوزراء الدول المصدرة للغاز المنعقد بالمركز الدولي للمؤتمرات ”عبد اللطيف رحال” الذي يستضيف القمة السابعة لرؤساء دول وحكومات منتدى الدول المصدرة للغاز.

للذكر، يقوم منتدى البلدان المصدرة للغاز بإسداء جوائز استحقاق لفائدة شخصيات معنوية أو مادية عند كل دورة، وذلك تقديرا للجهود المبذولة والإنجازات المميزة والمحققة من أجل تطوير وتنمية الصناعة الغازية.

وتم اختيار مجمع سوناطراك من بين عدة ملفات ترشح لشركات وشخصيات فاعلة في مجال صناعة الغاز والتابعة لمختلف الدول الأعضاء في المنتدى حسب معايير يعتمدها المنتدى.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة سوناطراك تعتبر رائدة في الصناعة الغازية، لا سيما في مجال الغاز الطبيعي المميع، كونها أول شركة قامت بتشغيل مركب لتمييع الغاز الطبيعي على المستوى العالمي في مطلع الستينات (1964)، ولم تتوقف منذ ذاك عن توسيع نشاطاته لتشمل مجمل سلسة قيم الصناعة الغازية وتطوير قاعدة صناعية تعتمد على أحدث التقنيات والتكنولوجيات، مساهمة في التنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلاد.

ونوه رشيد حشيشي، الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك، في كلمته التي ألقاها في هذه المناسبة، عن امتنانه وسعادته بهذه الجائزة الفخرية المسلمة لسوناطراك وعلى اختيار المؤسسة لتتفرّد من بين نظرائها من الشركات التابعة للبلدان الأعضاء بتسلّم هذه الجائزة الفخرية التي تعبر على تميز سوناطراك.

وجدد حشيشي التزام سوناطراك المتواصل للعمل على تطوير الصناعة الغازية، وسعيها المستمر لتعزيز تواجدها في الأسواق العالمية، عبر الاستثمار في البحث والابتكار والاستدامة، مضيفا أن هذا التكريم يعد حافزا لمجمع سوناطراك لمزيد من التعاون والنجاحات المشتركة في المستقبل.

كما شهدت هاته المراسم اسداء جائزة للسيد علي حاشد نظير مساهمته الفعالة في نشاطات المنتدى ولما قدمه خدمة لتنمية وتطوير صناعة الغاز الطبيعي، وللعلم فإن السيد علي حاشد قد تقلد عدة مناصب على مستوى شركة سوناطراك ووزارة الطاقة والمناجم، منها نائب الرئيس المدير العام لسوناطراك مكلف بنشاط التسويق لعدة سنوات

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى