الحدث

مجلة الجيش: ليت الشهداء يعودون ليشهدوا ما حققته الجزائر من تطور

خصصت مجلة الجيش لشهر جويلية افتتاحيتها للحديث عن ذكرى الاستقلال التي استعادت فيها الجزائر السيادة على أراضيها كاملة غير منقوصة.

وجاء في الافتتاحية بأنه “ليس من قبيل الصدفة أن يتزامن موعد تخرج دفعات جديدة من مختلف هياكل التكوين التابعة للجيش الوطني الشعبي كل سنة، مع عيد الاستقلال والشباب باعتبارها مناسبة يجدد فيها جيشنا الباسل جيلا بعد آخر العهد الذي قطعه على نفسه بالذود عن الجزائر والدفاع عنها مهما كان الثمن”.

وربطت المجلة المستوى الرفيع والراقي الذي بلغته القوات المسلحة على درب العصرنة والتطوير والاحترافية بالاهتمام الكبير الذي توليه القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي لترقية التكوين وجعله في متسوى التحديات العصرية والتطور المتسارع الذي تعرفه التكنولوجيا.

وفي اقتباس من كلمة رئيس الجمهورية جاء في المجلة: “ليت الشهداء يعودون ليشهدوا ما حققته الجزائر من تطور في بضع سنوات، وليكتشفوا أن ارهاصات العهد الجديد أصبحت واضحة للعيان في مختلف المجالات وعلى كافة الأصعدة قاطرتها شباب فتحت الأبواب واسعة أمامهم للمساهمة في النهصة الوطنية المنشودة لا سيما عبر مؤسساتهم الناشئة”.

واعتبرت المجلة ذلك رسالة واضحة مفادها أن الجزائر تراهن على شبابها الغيور على وطنه وهي كلها ثقة أنه بفضل وعيه وعزيمته وابداعه قادر على المضي باليلاد قدما مصاف الدول الصاعدة.

 

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى