اقتصاد

الصين ترحب بانضمام الجزائر لـ”البريكس”

أكد وزير الشؤون الخارجية الصيني وانغ يي، اليوم الأحد بنيويورك، أن بلاده ترحب بانضمام الجزائر إلى “البريكس”، مشيرا إلى أن الجزائر “بلد ناشئ كبير” و”ممثل للإقتصادات الناشئة”.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة أن وانغ، قد أكد عقب لقائه بوزير الشؤون الخارجية والجالية الوطنية بالخارج، رمطان لعمامرة، على هامش الدورة الـ 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة، أن “الصين تدعم الجزائر في الرئاسة الدورية لجامعة الدول العربية وفي إنجاح القمة العربية المرتقبة في الجزائر، وترحب بانضمام الجزائر لعائلة البريكس”.

وتعتبر “بريكس” اختصار لكتلة “الأسواق الناشئة” التي تضم كلا من البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا، والتي تترأسها الصين هذه السنة.

كما أوضح رئيس الدبلوماسية الصينية من جانب آخر، أن بلاده “على استعداد للعمل مع الجزائر لأجل لعب دور بناء في تحقيق السلام والتنمية العالمية”.

وكان رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، قد أكد في شهر جويلية الأخير، أن “مجموعة بريكس تهم الجزائر بالنظر لكونها قوة اقتصادية وسياسية”.

كما اعتبر أن “الالتحاق بهذه المجموعة سيبعد الجزائر، رائدة مبدأ عدم الانحياز، عن تجاذب القطبين”.

وقد أشار، الرئيس تبون، أمس السبت، خلال افتتاح أشغال لقاء الحكومة بالولاة، إلى أن الجزائر تسعى لرفع الدخل القومي بشكل يمكننا من الانضمام إلى مجموعة بريكس، مؤكدا “نحن نعمل في هذا الاتجاه”.

متعلقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى