ثقافة

استشارة محافظة الأمازيغية في كتابة حرف “التيفيناغ” بالمؤسسات العمومية

أكد الأمين العام للمحافظة السامية للأمازيغية الهاشمي عصاد، أن تظاهرة “يناير” هو نشاط دؤوب نحرص على بقاءه وتطويره وإخراجه من العاصمة إلى الأماكن الرمزية عبر مختلف ربوع الوطن.

وأوضح عصاد خلال تنشيطه لندوة صحفية بتمنراست اليوم السبت، بمناسبة الاحتفال بتظاهرة “يناير”، أن شعار هذه السنة “هوية وتلاقي” يعكس ثراء التراث الجزائري وتنوعه، معتبرا إياه شاملا وموحدا وجامعا.

وكشف المتحدث ذاته أن المحافظة السامية للأمازيغية ستقدم مجموعة كبيرة من الكتب كهبة لجامعة تامنراست. مضيفا: “سطرنا برنامجا ثريا خلال تظاهرة يناير، وستكون هناك عدة نشاطات وورشات تكوينية لفائدة شباب المنطقة”.

وبخصوص تعميم حرف التيفيناغ وكتابته على واجهات المؤسسات العمومية، أوضح عصاد قائلا: “يجب استشارتنا من أجل تدوين حرف “التيفيناغ” في واجهة المؤسسات العمومية، وهذا لكي لا يتم الوقوع في الأخطاء”.

للإشارة فإن الاحتفالات بيناير هذه السنة سيكون من ولاية تمنراست، حيث سيكون الافتتاح الرسمي مساء يوم غد، كما ستعرف الاحتفالات حضور كل من وزيرة الثقافة والفنون وفاء شعلال والوزير المنتدب المكلف بالمؤسسات الناشئة.

 

متعلقات

تعليق واحد

  1. هؤلاء القوم اي يعيشون.. معنا في هذا الكوكب … تسويق الخرافات لغة غير موجودة لا فائدة منها

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: