ثقافة

تتويج الفائزين بجائزة رئيس الجمهورية للأدب واللغة الأمازيغية

أقيمت اليوم الأربعاء بدار “إمزاد” بولاية تمنراست، حفل جائزة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون للأدب واللغة الأمازيغية في طبعتها الثانية.

وشهد الحفل حضور كل من وزيرة الثقافة والفنون وفاء شعلال والأمين العام للمحافظة السامية للأمازيغية الهاشمي عصاد بالإضافة إلى والي ولاية تامنراست وشخصيات ثقافية محلية.

وقسمت المنافسة إلى 4 فئات، فئة الأدب الأمازيغي، فئة اللسانيات، فئة التكنولوجيا والرقمنة وفئة التراث اللامادي.

وتوج خالد فرتوني بالمرتبة الأولى لفئة التراث اللامادي، بينما فاز مزغوشن بلقاسم بالجائزة الأولى في فئة الأدب الأمازيغي.

وعرفت المسابقة حجب الجائزة الأولى في فئتي اللسانيات والتكنولوجيا والرقمنة لعدم بلوغ المستوى المطلوب.

وأكدت وزيرة الثقافة على أهمية هكذا احتفالات ومسابقات لإظهار التراث الذي تزخر به المنطقة في كل المجالات والميادين.

وثمنت شعلال العمل الذي تقوم به المحافظة السامية للأمازيغية من أجل المحافظة على التراث الجزائري بصفة عامة والأمازيغي بصفة خاصة. مؤكدة على دعم رئيس الجمهورية الدائم لترقية اللغة الأمازيغية.

وتم خلال الحفل تكريم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، ورئيس أركان الجيش الوطني الشعبي سعيد شنقريحة وقائد الحرس الجمهوري علي بن علي.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى