ثقافة

فساد في تظاهرة قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015

كشف مجلس المحاسبة عن تجاوزات اكتنفت نشاط الصندوق الوطني لتحضير وتنظيم تظاهرة قسنطينة عاصمة الثقافة العربية 2015.

وأوضح التقرير التقييمي لمجلس المحاسبة حول المشروع التمهيدي لقانون تسوية الميزانية لسنة 2019، الذي تحوز “سبق برس”، نسخة منه، أن حساب الصندوق سجل رصيدا دائنا يقدر بـ12.078 مليار دينار خلال 2018، وأظهر فحص تقارير محافظي الحسابات وكذا الحصائل المالية التي تم تقديمها من طرف بعض المؤسسات تحت الوصاية وجود أرصدة متبقية من المخصصات الممنوحة في إطار التظاهرة دون أن يتم استرجاعها.

ويتعلق الأمر بالمركز الوطني لبحوث ما قبل التاريخ، الأنثروبولوجيا والتاريخية، حيث أظهر تقرير محافظ الحسابات وجود رصيد قدره 621.927.06 دينار، والمسرح الوطني الجزائري حيث أظهرت الحصيلة المالية المقدمة من طرف المؤسسة وجود رصيد قدره 28942 مليون متعلق على وجه الخصوص بالمخصصات التي تم منحها للمسارح الجهوية في إطار التظاهرة، وكذا ديوان رياض الفتح بتسجيل رصيد 3.382 مليون بتاريخ 30/06/2018، منها 3.145 مليون خاصة بقسم المعارض.

أما الوكالة الوطنية للإشعاع الثقافي فأظهر تقرير محافظ الحسابات وجود رصيد متبقي قدره 67.747.53 دينار من مخصصات التظاهرة. وبذلك بلغ رصيد المخصصات على مستوى المؤسسات التي قامت بإرسال الحصائل المالية إلى 33.014 مليون دينار.

متعلقات

تعليق واحد

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: