اقتصاد

تنصيب بوشناق على رأس “الكناس”

تم اليوم تنصيب البروفيسور خلادي سيدي محمد بوشناق على رأس المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، خلفا للبروفيسور رضا تير.

وأوضح الكناس في بيان له، أن مدير ديوان رئيس الجمهورية عبد العزيز خلاف، ترأس مراسم تنصيب الرئيس الجديد للمجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، خلادي سيدي محمد بوشناق، خلفا لرضا تير.

وأكد خلاف على دور تير أثناء توليه رئاسة المجلس في إعادة بناء هذه المؤسسة المركزية ووضعها في منظومتها التشاورية في الشؤون الاجتماعية والاقتصادية والبيئية، نظرا لما لها من أهمية جوهرية.

وقال خلاف إنه حان الأوان للانتقال من الفكرة إلى السياسة، مؤكدا أنها: “مراحل غير سهلة لكن لابد أن تكون مدروسة وتتبع نمط معين يسمح بتنفيذها”.

من جهته أعرب بوشناق عن امتنانه لرئيس الجمهورية على الثقة التي وضعها في شخصه باختياره لترأس هذه الهيئة، متمنيا أن يكون على قدر المسؤولية.

كما استعرض مهام للمجلس، التي قال إنها مبنية أساسا على الإصغاء ودوره الإستشاري، والقيام باقتراحات وتوصيات استشرافية من أجل مرافقة البرنامج الذي التزم به رئيس الجمهورية عبدالمجيد تبون، وهذا بالإعتماد على الكفاءات من إطارات وخبراء المجلس التي تعمل من أجل تحقيق هذه الأهداف. كما أكد على العمل الميداني لما له من أهمية في نقل انشغالات المجتمع إلى رئيس الجمهورية وإلى الوزير الأول.

من جهته، قام رضا تير بتقديم إطارات المجلس للرئيس الجديد، مشيدا بالمجهودات التي بذلوها طيلة الفترة الماضية، كما عرض المهام التي أنجزها المجلس، لاسيما تلك المتعلقة بالإلتزام رقم 27 من التزامات رئيس الجمهورية، متمنيا أن يكون قد وفق في تحقيقها، من خلال الاستناد لاسترجاع قدرات المجلس كفضاء للحوار والتشاور، وبناء مركز للذكاء الإقتصادي الذي تم إعداده بأدوات تكنولوجية جديدة وبكفاءة إطارات المجلس.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى