اقتصاد

عملية بيع قسيمة السيارات في شهر مارس

أعلنت المديرية العامة للضرائب، بأن عملية بیع قسیمة السیارات لهذا العام ستنطلق بداية من شهر مارس المقبل إلى غاية 31 من الشهر نفسه.

ودعت المديرية في بيان لها، اليوم الإثنين، أصحاب المركبات إلى الإسراع في إقتناء القسيمة تفاديا للطوابير ونفاذها من قباظة الضرائب.

وأوضح المصدر ذاته أن الدفع يتم لدى قابض الضرائب و قابض مراكز البريد مقابل تسليم قسيمة لاصقة.

وذكر البيان نفسه استفادة الهيئات المكلفة ببيع القسيمات من عمولة يحدد مبلغها وكيفيات منحها عن طريق التنظيم.

وأشارت المديرية إلى القسيمة تعفى منهاالسيارات ذات الترقيم الخاص التابعة للدولة و الجماعات المحلية، السيارات التي يتمتع مالكيها بإمتيازات دبلوماسية أوقنصلية، سيارات الإسعاف والسيارات المجهزة بالعتاد الصحي.

وكذلك السيارات المجهزة بعتاد مضاد للحرائق، السيارات المجهزة و المخصصة للمعوقي والسيارات المجهزة بوقود غاز البترول المميع أو بوقود الغاز الطبيعي.

كما يمكن تمديد فترة التحصيل العادي للقسيمة بناء على قرار الوزير المكلف بالمالية.

متعلقات

تعليق واحد

  1. تصحيح،ورد في مقالكم المقتبس من بيان هيئة الضرائب:(الإسراع في اقتناء القسيمة تفاديا للطوابيرو نفاذها من قباضة الضرائب)و الصحيح(…ونفادها..) بالدال و ليس الذال،استنادا لقوله تعالى:(ما عندكم ينفد و ما عند الله باق)،يقال :التربة الرملية نفوذة لأنها تسمح بمرور و نفاذ الماء إلى الطبقات السفلى للأرض،و أما التربة الطينية فهي غير نفوذة لأنها لا تسمح بنفوذ الماء إلى الطبقات السفلى للأرض،برك المياه الجوفية تستقر عند الوصول للطبقة الطينية،النفاذ بمعنى الاختراق،و النفاد بمعنى الإنتهاء و العدمية،و أما وجه الإستغراب في حق هيئة الضرائب قولها:أسرعوا في مدنا الاموال عبر القسيمات و إلا سيأتي حين من الدهر لن نمسك أموالا منكم،حتى في منحكم المال مشكلة عندما لا يجد الزبائن كيف يمدونكم المال نظرا لنفاد القسيمات،اطبعوا بزيادة يكفي الطلب،إلا في الجزائر و أنت ذاهب لإنعاش خزانة الدولة تجد عوائق تحول دون إنعاشها ،ماذا لو جئناكم لتعطونا المال لا لأن نعطيكم؟.

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: