الحدث

“حفر الآبار واستعمال المياه المطهرة لتعويض نقص المياه”

كشف الأمين العام لوزارة الموارد المائية، مصطفى كمال ميهوبي، أن نسبة امتلاء السدود تتراوح بين 40 و 55 بالمائة, مشيرا إلى عن إمكانية تغطية نقص المياه السطحية بالمياه الجوفية عبر حفر الآبار عبر عدة مناطق.

وأكد مصطفى كمال ميهوبي  عن وجود استراتيجية لمواجهة شح المياه من خلال استغلال المياه الجوفية وكذلك استغلال المياه المستعملة بعد تطهيرها التي توجه لسقي الأراضي الفلاحية.

وفي هذا السياق أوضح الأمين العام لوزارة الموارد المائية  وجود تسهيلات ستمنح للفلاحين لحفر الآبار مع امكانية اللجوء إلى المياه المستعملة المطهرة ، وذلك من أجل ضمان تزويد الأراضي الفلاحية بمياه السقي.

وتجدر الإشارة الوزير الأول، عبد العزيز جراد، ترأس أمس، مجلسا وزاريا مشتركا خصص لدراسة مخطط العمل الاستعجالي من أجل احتواء آثار شح الـمياه الذي تشهده بلادنا حاليا.

وذكر بيان للوزارة الأولى عن وجود تدابير عاجلة للحدّ من آثار هذه الظاهرة.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق