الحدث

مرابط: مهنيو قطاع الصحة يقتنون ألبسة الوقاية بأموالهم الخاصة

أكد رئيس النقابة الوطنية لمستخدمي الصحة العمومية الدكتور إلياس مرابط، أن التكفل بمهنيي قطاع الصحة لم يتحسن، وأنهم يضطرون لشراء مستلزمات وألبسة الوقاية من فيروس كورونا من مالهم الخاص.

وطالب مرابط في تصريح لـ “سبق برس” الوزارة الوصية بتحمل مسؤولياتها كاملة وذلك بتوفير معدات الوقاية من كوفيد ـ 19، كاشفا عن إصابات بالجملة لدى مستخدمي قطاع الصحة وخاصة وسط الأطقم الطبية.

وأضاف: “هناك حالة تشبع كبيرة في مصالح الكوفيد بالمستشفيات والمشكل الكبير يكمن في وحدات الإنعاش”. مردفا أن عدد الأسرة محدود جدا والموجة الرابعة أودت بحياة 15 مستخدما في الوسط المهني أغلبهم من السلك الطبي ومن بينهم طبيبتان كانتا بالحمل.

وطالب رئيس النقابة الوطنية لمستخدمي الصحة العمومية، بإعفاء النساء الحوامل من العمل وإعطائهم عطلة استثنائية بداية من الشهر السادس للحمل مع المحافظة على رواتبهم، وهذا تفاديا لتكرار مثل هذه الحوادث.

وبخصوص الوضعية الوبائية داخل المستشفيات قال محدثنا موضحا: “الوضعية الوبائية داخل المستشفيات ليست نفسها في كل الولايات، فالولايات الشمالية هي الأكثر تضررا على غرار العاصمة، البليدة، تيزي وزو، بجاية، وهران، قسنطينة وباتنة”.

وقال إلياس مرابط إن الأطقم الطبية تعمل بنفس الإمكانيات التي كانت متوفرة خلال الموجة الثالثة، داعيا السلطات إلى توفير الإمكانيات وتطبيق البروتوكولات الصحية خاصة مع التراخي المسجل في الآونة الأخيرة.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى