الحدث

20 بالمائة من الجزائريين يقطنون بمناطق الظل

كشف المفتش المركزي بوزارة الداخلية والجماعات المحلية عبد العزيز دليبة عن إحصاء 13587 منطقة ظل على المستوى الوطني يقطنها ما يعادل 20 بالمائة من إجمال تعداد السكان.

وأوضح دليبة خلال حلوله ضيفا على القناة الأولى أن تلك المناطق يقطنها أكثر من 8 ملاين نسمة، ما يعادل 20 بالمائة من التعداد الإجمالي للسكان.

وأرجع أسباب اتساع الرقعة الجغرافية لهذه المناطق إلى تركيز السياسات التنموية السابقة على المراكز العمرانية، بالإضافة إلى عدد من الممارسات  التي وصفها بغير المقبولة والتي كانت تستنزف المال العامل على حساب المناطق المعزولة.

من جهة ثانية قال المفتش المركزي إن الاستراتيجية المتخذة من قبل وزارة الداخلية لتوفير الضروريات لهذه المناطق ترتكز على عنصرين أساسين، الأول يرتكز في تسجيل عمليات صغيرة لها أثر فوري، أما العنصر الثاني يتمثل في تبني حلول ظرفية استباقية في انتظار استكمال المشاريع المنطلقة والتي تحتاج إلى آجال طويلة لتجسيدها.

وكشف عن تسجيل 1700 مشروع خلال هذه السنة بغلاف مالي يقدر بـ 480 مليار دج من بينها 12830 مشروع يحوز على التمويلات اللازمة، في حين تم استلام 6820 مشروع بغلاف مالي يقدر بـ 63 مليار دج إلى غاية منتصف الشهر الجاري، بالإضافة إلى تسجيل 3909 مشروع في طور الإنجاز.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق