العالم

استقالة وزير خارجية بريطانيا

استقال وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، الاثنين، بعد أيام من توصل رئيسة الوزراء تيريزا ماي إلى موافقة وزراء كبار بشق الأنفس على إستراتيجية للخروج من الاتحاد الأوروبي.

وجاء في بيان صادر عن مكتب ماي وأرسل بالبريد الإلكتروني: “قبلت رئيسة الوزراء بعد ظهر اليوم استقالة بوريس جونسون من منصب وزير الخارجية. سيعلن قريباً عن اسم من سيخلفه. وتشكر رئيسة الوزراء بوريس على عمله”.

واستقال، الأحد، وزير شؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي (بريكست) ديفيد ديفيز، احتجاجاً على خطط الحكومة الخاصة بعلاقة تجارية وثيقة مع الاتحاد الأوروبي.

وتأتي استقالة جونسون وديفيز، قبل أقل من تسعة أشهر على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأعقبت الاستقالتان اجتماعاً في مطلع الأسبوع، انتهى بتوقيع اقتراح بإقامة روابط تجارية وثيقة مع الاتحاد الأوروبي.

وعينت ماي، الاثنين، دومينيك راب وزيراً جديداً لشؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي بعد استقالة ديفيز من ذلك المنصب.

وقال مكتب ماي في بيان: “يسر الملكة الموافقة على تعيين دومينيك راب وزيراً للدولة لشؤون الانسحاب من الاتحاد الأوروبي”. وكان راب يشغل من قبل منصب وزير الإسكان.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق