العالم

تنسيقية أوروبية تحذّر من مساعي المغرب للتأثير على البرلمان الأوروبي

أكد رئيس التنسيقية الأوربية للتضامن مع الشعب الصحراوي، بيار غالان، أن النظام المغربي يشن حملة تشويش وكذب وتضليل في مسعى لتزييف الحقائق عن الصحراء الغربية المحتلة، وكذا المساس بمصداقية قيادة جبهة البوليساريو.

وحذّر غالان في تصريح للإذاعة، من أن هذه الحملة المنظمة من قبل بعض المغاربة بتوجيه وإشراف مباشر من المخابرات المغربية، تستهدف تغليط الرأي العام الدولي وخصوصا على الساحة الأوربية وهو ما يتعين التصدي له والتحلي بالمزيد من اليقظة لإحباط هذه المناورات -حسبه-.

وفي هذا السياق، أبرز رئيس التنسيقية الأوربية للتضامن مع الشعب الصحراوي مساعي النظام المغربي لجمع التوقيعات بهدف التأثير على البرلمان الأوربي من خلال الترويج لخيار ما يسمى الحكم الذاتي باعتباره “الحل الأمثل”.

وشدّد بيار غالان، على أهمية مواصلة التضامن مع الشعب الصحراوي في هذه الفترة وعلى الحاجة للحفاظ على وحدة الصف داخل القوى المتضامنة والمؤمنة بعدالة القضية الصحراوية، وعدم السماح لمثل حملات التضليل هذه بشق صف مناصري هذه القضية.

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق