الحدث

طرد مدير مستشفى عين مليلة: النطق بالحكم يوم الإثنين القادم

أعلنت قاضية بمحكمة عين مليلة بولاية أم البواقي أن النطق بالحكم في قضية المتهمين الخمسة في حادثة طرد مدير مستشفى سليمان عميرات عميرات سيكون يوم الإثنين القادم، بعد التماس النيابة العامة عامين حبسا نافذة.

وشهدت اليوم محكمة عين مليلة جلسة تخص القضية التي رفعها مدير مستشفى سليمان عميرات ضد نشطاء حقويين يتواجدون في الحبس المؤقت منذ أسبوعين، وذلك على خلفية التهم الموجهة لهم بالإعتداء على موظف أثناء تأدية مهامه وإهانة موظف أثناء تأدية مهامه، والتشهير المرتبط بالفيديو المنتشر بشبكات التواصل الإجتماعي.

وحضر  عدد كبير من المحامين من بينهم الحقوقي طارق مراح رافعوا لصالح أقصى ظروف التخفيف لأسباب تتعلق بواقع الصحة في مدينة عين مليلة وأيضا طبيعة النشاط الحقوقي للمتهمين.

وأمرت قاضية بمحكمة عين مليلة في ولاية أم البواقي في جلسة المثول الفوري يوم 2 سبتمبر  بإيداع المتهمين الحبس المؤقت في قضية الإعتداء على مدير مستشفى بنفس المدينة وإخراجه بالقوة من مكتبه يوم 26 أوت، حسب مصدر محلي تحدثت إليه “سبق برس”.

 

 

متعلقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق